التخطي إلى المحتوى
تعرفي على مخاطر بودرة التلك الكارثة المشتعلة في منزل كُلّ امرأة
مخاطر بودرة التلك
هناك الكثير من الأشياء التي تتواجد في منزلنا ولا نعرف خطورتها علينا وعلى صحتنا، ولهذا فنقدم إليكم هُنا أهم خطر يوجد في منزل كل امرأة، ويعتبر كالقنبلة الموقوتة في المنزل ويجب على الجميع أخذ الاحتياطات اللازمة، ولهذا فنجد أن بودرة التلك من هذه الأشياء الخطيرة التي يجب علينا أخذ الحذر منها.

تعرفي على مخاطر بودرة التلك الكارثة المشتعلة في منزل كُلّ امرأة

من أكثر الأشياء التي تستخدمها المرأة في المنزل هي بودرة التلك، وليس في الوطن العربي فقط، بل في العالم كُلّه، وقد تستخدمها المرأة نفسها أو للأطفال، ظنًا أنّها من المستحضرات الهامة في عمليات التجميل لدى المرأة، وهي من المهدئات للجلد والحامية لجلد الأطفال من الالتهابات، ولكن في الحقيقة أكدت عدد من الدراسات بالإضافة إلى العديد من الخبراء أن هذه البودرة خطيرة للغاية، فهي تزيد من الإصابة بمرض السرطان.

تفاصيل عن خطورة بودرة التلك

أكدت منظمة كندية أن استنشاق بودرة التلك، أو من خلال وضعها على الجلد، تشكل خطرًا كبيرًا، وقامت بدراسة الوضع على 29 حالة، وأكدت أن هناك 21 حالة من هذا المجموع مصابة بمرض سرطان المبيض، وذلك يرجع إلى وضع بودرة التلك على المناطق الحساسة لدى المرأة.

بالإضافة إلى أن استنشاق البودرة تؤدي إلى الكثير من المشاكل الصحية في الجهاز التنفسي، ومن هذه المشاكل تليف الرئتين أو ظهور ندبات بها.

تفاصيل عن بودرة التلك

إن مكونات بودرة التلك هي السيليكون والمغنيسوم والأكسجين، بالإضافة إلى وجود مادة الحرير الصخري، وهي المادة التي تتسبب في سرطان الرئة عند الاستنشاق، ولكن منذ سبعينيات القرن الماضي تم منع هذه المادة من بودرة التلك، ولكن في الآونة الأخيرة تمّ الكشف عن وجود حالات سرطان ناتجة من استخدام بودرة التلك بشكل مكثف لعدة أعوام متتالية.

اقرأ أيضًا:

طريقة جديدة منزلية تخلصي من البثور السوداء في وجهك بماسك بوردة الأطفال

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *