التخطي إلى المحتوى

على الرغم من أنتشار سرطان الثدي والمشاكل التي يمكن ان تنتج عنه، إلا أن الكشف المبكر يعتبر وسيلة أسرع للعلاج، والرضاعة الطبيعية ونمط الحياة الصحي يعتبر من أكثر طرق الوقاية، وفي هذا المقال سوف نحدثكم على أعراض ورم الثدي وعوامل الخطر والعلاج.

أعراض ورم الثدي

يوجد العديد من الأعراض التي تعتبر دليل على أن المرأة مصابة بورم الثدي وأنها يجب على الفور أن تذهب إلى الطبيب المتخصص للتشخيص الصحيح، والذي يمكن من خلاله الحصول على العلاج المناسب، وتتمثل هذه الأعراض فيما يلي:

  • أن تلاحظ وجود كتلة أسفل الأبط وغالبًا ما تكون غير مؤلمة.
  • تغير شكل الثدي وذلك من خلال حدوث تورم به.
  • أن تلاحظ خروج بعض الإفرازات من الثدي وغالبًا ما تكون مصحوبة بالدم.
  • حدوث تغيير في شكل الجلد فيصبح به الكثير من التجاعيد.
  • من ضمن الأعراض التي أكتشافها مؤخرًا حدوث أنعكاس في شكل الحلمة.
  • حدوث حكة في منطقة الثدي وتقشر.
  • على الرغم من كل هذه الأعراض إلا أنك لا تشعر بألم.

في بعض الأحيان يكون ظهور الكتل سبب في مشاكل صحية أخرى وليس سبب في الإصابة بسرطان الثدي.

متى يجب عليك الذهاب إلى الطبيب؟

في بعض الحالات يكون مؤكد نك قد أصبت بـ ورم الثدي وأنه يجب الذهاب إلى الطبيب على الفور، ومن ضمن الحالات التي يكون لابد من الذهاب إلى طبيب متخصص ما يلي:

  • عند ملاحظة حدوث إفرازات في الثدي.
  • عند ملاحظة وجود كتلة صلبة في الثدي.
  • عند حدوث تغيير في شكلي وحجم الثدي.
  • أن تلاحظ وجود كتل لا تختفي لفترة طويلة.
  • الشعور بورم أسفل الإبط.

إن الذهاب إلى الطبيب في هذه الحالة يمكن أن يكون وسيلة للكشف المبكر على المرض.

ما هي عوامل الخطورة عند الإصابة بسرطان الثدي؟

  • أن هذا السرطان يصاب به النساء بنسبة أكبر من الرجال.
  • النساء في سن ما يزيد عن الـ 55 عام يصابوا بهذا المرض أكثر من غيرهم.
  • إذا كان شخص في العائلة قد أصيب بهذا المرض خاصة وإن كان قريب من الدرجة الأولى ( في هذه الحالة يكون لابد من عمل فحص بشكل دوري ).
  • السيدة التي لا تحمل تكون أكثر عرضة، وكذلك التي يحدث لها تأخر في الحمل.
  • عندما تبلغ الفتاة قبل أن تتجاوز الـ 12 عام.
  • أن تعتمد السيدة على الإرضاع الصناعي للطفل.
  • أن يتأخر أنقطاع الدورة الشهرية على المرأه أي في عمر يزيد عن الـ 55 عام.
  • في بعض الأحيان يمكن أن يكون العلاج سبب في الإصابة بهذا السرطان مثل العلاج الهرموني.
  • أن تخضع السيدة إلى أشعة.
  • أن تكون قد تعرضت إلى الإصابة بسرطان من قبل.
  • الإكثار من شرب الكحول.
  • زيادة الوزن ينتج عنها العديد من المشاكل من ضمنها هذه المشكلة.
  • عدم عمل التمارين الرياضية وإتباع نظام غذائي صحي.

مضاعفات الإصابة بـ ورد الثدي

إن هذه المخاطر تنتج إذا لم تحرص على علاج مشاكل الثدي في أسرع وقت، وتتمثل فيما يلي:

  • أن يحدث أنتشار في الغدد على نطاق أوسع فتصل إلى الغدد اللمفاوية.
  • الإصابة بتقرح في الجلد.
  • أن تزيد الخلايا السرطانية.
  • يصبح المصاب في حالة صحية صعبة.
  • يمكن أن يصل الأمر إلى الوفاة.

طرق الوقاية من الإصابة بورم الثدي

يوجد العديد من الطرق التي يمكن من خلالها الوقاية من المخاطر التي يمكن أن تنتج والتي تتمثل فيما يلي:

  • الحرص على إتباع نمط حياة صحي.
  • الحرص على عمل فحص بشكل دوري.
  • أن تقوم السيدة بإرضاع الطفل بشكل طبيعي.
  • تجنب الكحول والتدخين.
  • الحرص على الكشف بشكل دوري حتى يمكن الكشف المبكر.
  • الفحص الذاتي الذي يساعد على الكشف عن سرطان الثدي بسرعة.

بهذا نكون عرضنا لكم أعراض ورم الثدي والطرق التي يمكن من خلالها الكشف المبكر عنه حتى تزيد من أحتمالية الشفاء.

الفرق بين خراج الثدي وسرطان الثدي | أعراض خراج الثدي وعلاجه د. عمر فاروق.

باحثون في أستراليا: اكتشاف علمي جديد لاختبار السرطان في 10 دقائق.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: اذكر الله