التخطي إلى المحتوى

للسمنة العديد من المشكلات الصحية، كما أنها تؤثر على جمال المظهر الخارجي، وتصيب الفرد بالعديد من الأمراض، مثل الضغط والسكري وضعف عضلة القلب، بالإضافة أن السمنة في حد ذاتها تعتبر مرض وتؤثر في الحالة المزاجية للشخص، ولأنقاص الوزن والتخلص من السمنة يجب أتباع نظم صحية في الأكل وأتباع حمية وتمارين رياضية تساعد على التخلص من السمنة .

التخلص من السمنة

هناك العديد من الطرق التي تساعد على خسارة الوزن الزائد وعلاج السمنة، ويجب الأنتباه للطرق الغير صحية التي تنقص الوزن بسرعة، لأنها تضر الجسم وتؤدي لفقدان الكتلة العضلية، كما أن من أضرار انقاص الوزن السريع تكون حصوات بالمرارة وأنخفاض مستوى الحرق الذي يؤدي لزيادة الوزن بصورة مفرطة، ومنل أهم الأمور التي يجب أن تحرص عليها أن إنقاص الوزن لا يجب أن يتعدى 9 كجم في الأسبوع، ومن أهم الطرق التي يمكن أن تتبعها لخسارة الوزن هي اتباع النمط الصحي للحياة يساعد على خسارة الوزن بشكل صحي ومن العادات الصحية التي تفيد في التخلص من السمنة ما يلي:

التخلص من السمنة
  • ممارسة بعض التمارين الرياضية.
  • عدم الأكل أمام التلفاز، مضغ الطعام ببطء.
  • شرب كميات كبيرة من الماء.
  • النوم بقدر كافي.
  • تناول الطعام في أطباق صغيرة الحجم.
  • تناول وجبة الأفطار الصحية .
  • تجنب أكل الوجبات السريعة.
  • عدم شرب القهوة المحلاة بالسكر.
  • أكل الأطعمة الغنية بالألياف والخضروات والفاكهه.
  • البعد عن التوتر.

أهمية الصوم المتقطع لخسارة الوزن

إن الصوم المتقطع الذي يساعد على فقدان الوزن، حيث يحد الصوم من أفراز الأنسولين ويزيد من أفراز هرمونات النمو، وذلك يساعد على فقدان الدهون مع الحفاظ على الكتلة العضلية بالجسم، ويوجد العديد من الطرق للصيام المتقطع منها:

  • تناول الأكل لمدة ثماني ساعات فقط والصيام لباقي اليوم.
  • الصوم لمدة 24 ساعة لمرة أو مرتين في الأسبوع.
  • تناول 500 إلى 600 سعر حراريا في يومين من الأسبوع والأكل بشكل عادي في بقية الأسبوع.

أهم الأسباب المؤدية للسمنة

من أهم الأسباب التي تؤدي لزيادة الوزن والسمنة ما يلي:

أولًا: تناول كميات كبيرة من الأكل:

إن تناول الأكل بكميات كبيرة دون مراعاة لكمية السعرات الحرارية التي يحتاج إليها الجسم، لذلك تتحول لدهون وتسبب السمنة، وتناول كميات كبيرة من بعض الأطعمة التي تسبب زيادة في الوزن مثل (الوجبات السريعة – الأطعمة الغنية بالدهون المشبعة – تناول كميات كبيرة من اللحوم – تناول كميات كبيرة من العصائر والمشروبات الغازية  والحلويات – الأطعمة الغنية بالكربوهيدرات مثل الخبز والأرز والمعكرونة).

ثانيًا: نمط الحياة الخامل:

يؤدي أتباع نمط الحياة الخاملة إلى زيادة في الوزن، حتي دون الأفراط في تناول الأطعمة، لأن قلة الحركة والجلوس طويلا دون ممارسة بعض التمارين الرياضية والجلوس لفترات طويلة للعمل أو اللعب على الكمبيوتر أو استخدام السيارة للتنقل والذهاب للعمل ولكل المشاوير مع عدم ممارسة الأنشطة الرياضية يؤدي حتما لزيادة في الوزن، لأن قلة الحركة لا تساعد على حرق السعرات الحرارية وبالتالي ستتخزن في الجسم وتتحول إلى دهون وذلك يزيد من الأصابة بالسمنة.

ثالثًا: السهر وقلة النوم:

تؤدي قلة النوم والسهر لرغبة كبيرة في تناول الطعام، ويزيد السهر من أحتمالية السمنة لقلة الحركة وعدم حرق المزيد من السعرات الحرارية .

رابعًا: الغدد الصماء:

يؤدي اضطراب الغدد الصماء الذي يحدثه استهلاك الأطعمة الغنية بالفركتوز السائل الذي يحدث خلل في عملية حرق الدهون ويجعل الشخص عرضة لأمراض القلب وضغط الدم والكبد الدهني ومن أمثلة الأطعمة والمشرويات التي تؤدي لذلك : الأطعمة المعلبة والعصائر المحلاة وحبوب الأفطار والكاتشب والمشروبات الغازية والمشروبات الرياضية ومبيض القهوة.

خامسًا: العوامل الوراثية (الجينات):

لقد أثبتت الدراسات العلمية أن من أسباب السمنة الجينات الوراثية.

مشروبات للتخسيس للحصول على رشاقة تعرفي عليها من أسباب السمنة.

مشكلة زيادة الوزن 7 من كل 10 مصريين يعانون من السمنة وسكان المدن أكثر عرضة للإصابة.

أنتبه من أضرار السمنة على الصحة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: اذكر الله