التخطي إلى المحتوى

عندما يأتي إلى العائلة مولود جديد يصبح هو نصب أعين إهتمام العائلة وهو أكثر شخص يحظى بنصيب من الحنان والرعاية، وهذا هو الواجب على أي أب وأي أم عندما يرزقهم الله بالمولود، ولكن في كثير من الاحيان يقوم الأب أو الأم بأفعال قد تضر بمولودهم أو صحته أو حتى نفسيته، فإن الطفل منذ أن يكون جنين في بطن أمه لابد وان تفكر الأم جيدا في كل هذا حيث عليها ان تهتم بصحتها وهو في بطنها حتى يحصل هو على الغذاء المناسب، وعندما يأتي إلى الحياة لابد عليها ايضا ان تقوم وتقدم كل ما تملكه من اجل ان تحافظ على رضيعها من ان يصيبه أي مكروه والآن سنعرف معا طرق العناية بالطفل الرضيع منذ أن يولد حتى يستطيع أن يتناول الطعام والشراب.

اهتمام الأم بصحتها أثناء الحمل

إن الاهتمام بالمولود لابد وان يبدأ منذ أن يكون جنينا في بطن أمه ، فلا بد عليها أن تتنازل الغذاء الصحي، ولابد عليها أن تحافظ على نفسيتها وألا تتعرض للتوتر أو الزعل، حيث أثبتت الدراسات أن الجنين يتأثر بكل ما يدور في نفسية أمه، فهناك بعض الأطفال الذين يكونون على قدر كبير من العصبية أو أطفال يمتازون بالهدوء ورجاحة العقل وهناك اطفال يصيبهم الإكتئاب مبكر وهناك أطفال أصحاء نفسيا، فكل هذا يرجع إلى نفسية الأم اثناء الحمل بالطبع بالإضافة إلى العوامل النفسية الأخرى التي يقابلها في حياته ولكنه وجوده وطريقة تعايشه وهو جنين تؤثر عليه باقي عمره، فلابد على كل أم أن تراعي هذه النقطة.

طرق العناية بالطفل الرضيع

كل أب وكل أم عليهم مسؤولية الحفاظ على أطفالهم الرضع،ولكن في هذه السن المبكرة فإن المسؤولية الكبيرة تقع على عاتق الأم أكثر من الأب، حيث أن الطفل الرضيع يقضي غالبية الوقت مع امه، وبالتالي يجب على الأم أن تراعي اطفالها جيدا، حيث لابد عليها ان تقوم ببعض الأشياء سواء كان رضيعها ذكر او أنثى، حيث يجب عليها أن تقوم بتغيير الحفاض كلما إبتل حتى لا تعرض طفلها للإلتهابات التي تكون مؤلمة ومزعجة جدا له، كما انه لابد وان توفر الجو الهادئ لطفلها الرضيع حتى يحظى بنوم ممتع، وأيضا لابد عليها ان تقوم بتحميمه باستمرار تحت تعليمات الطبيب حتى لا يتشقق جلده.

ونأتي إلى أهم نقطة وهي الرضاعة الطبيعية لابد على كل أم ان نحرص تمام الحرص على أن تقوم بإرضاع ابنها رضاعة طبيعية نظرا لما فيها من فوائد جمة، إلا إذا كان هناك مانع يسبب هذا، فهنا يكون لها عذرها ولكن في العموم لابد عليها أن تحرص على هذه النقطة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

error: اذكر الله